نوافذ مغلقة

سلام إبراهيم
2016 / 9 / 4

نوافذ مغلقة
لا حقل أخضر
لا أفق
لا سماء
محصوراً في ضيق نَفْسِي
يكاد نَفَسِي ينقطع
يكاد
لا أفق
لا نافذة
وكل عمري قضيته
أو كنت أظن
أفتح النوافذ
في الجدران الصلبة
وأشق الآفاق في عتمة الليالي
لا حقل
ولا أفق
سماء مدلهة
كابية
وقلبي الحزين.
4-9-2016