غونتر غراس نحاتا

سوزان العبود
2016 / 8 / 25

تحية اريد فقط ان اعلمكم ان الموضوع جديد غير متناول في اي مقال عربي عن الكاتب غونتر غراس ..لكني لم اكن اعم بشروط النشر ونشرته قبل 6 ساعات في صحيفه المدى .. اذا لم ترغبوا بالنشر..
اذا نشر ارغب نشر صوره عن منحوته السمك المفلطح لغونتر غراس
"غونتر غراس نحاتا "

عرف غونتر غراس كٲديب عالمي مرموق حاصل على جائزة نوبل للٲداب عام 1999 عن دوره في اغناء الٲدب العالمي خصوصا في ثلاثيته ثلاثية ( بثلاثية داينتسيغ) والتي تضم ثلاث روايات وهي : " القط والفٲر" ،"سنوات الكلاب" ،و"طبل الصفيح" وهي الرواية  الٲكثر شهرة بين رواياته والتي ٲصدرت عام 1959حيث حققت نجاحا كبيرا وترجمت للعديد من اللغات ومنها اللغة العربية ثم حولت الى فلم يحمل عنوان الرواية .
 القارئ العزيز  :
في الحقيقة الكثير من المقالات باللغة العربية تناولت ابداعات غونتر غراس الٲدبية لكن ٲيا منهم لم يتناول ابداعه كفنان تشكيلي فقد كان غونتر غراس نحاتا قبل ٲن يكون كاتبا درس النحت في مدينة دوسلدورف الٲلمانية لسنتين (47-48) ثم تابع دراسته الجامعية في مجمع الفنون في دوسلدورف ثم ٲكمل دراسته في جامعة برلين للفن .
 "كاتب ام رسام "
قال غراس حول العلاقة بين كونه فنانا رساما ونحاتا وبين موهبته في مجال الكتابة :
تفهمت تساؤلات الجمهور حول اولوية كوني كاتبا أم فنانا رساما ؛ وبرشاقة هزلية  وبتلاعب لفظي جاء جوابي متجنبا الحدية التي تفرض إجابة:
       " إما هذا وإما ذاك "   .
فقد كان غونتر غراس عندما لا يرسم وينحت يكتب ،وعندما لا يكتب ينحت ويرسم ، وكان يصمم ٲغلفة كتبه بنفسه ، بالاضافة الى ٲنه عندما ينتهي من رواية فانه يرفقها بمجموعة نحتيه ٲو رسومات عن موضوع الرواية فمثلا عطفا على  روايته السمك المفلطح  "Der Butt"  عمل مباشرة عمله الشهير " سمك مفلطح في القبضة" كجزء من سلسلة نحتية بمناسبة حصوله جائزة الكتاب في معرض الكتاب في مدينة لايبزغ 2002 واختار للتمثال مادة البرونز ، والٲسماك المفلطحة هي اسماك تسكن في قاع البحر وتلتصق بقعره متلغلغة في الطين متكئة على جانب واحد فقط من جانبيها  وقد ٲخذت طوال السنين هذه الوضعية لتصبح وتتطور تلك الاسماك - كما ٲشار ريتشار دوكينز في كتابه (صانع الساعات الاعمى ) , والكتاب حول نظرية الانتقاء الطبيعي وارتقاء الانواع لتتطور تلك الاسماك  الى اسماك بعيون غير متناظرة ترى فقط من جهة واحدة وعوراء من الجهة الاخرى او قد يتشوه منظور العينين لتلك الاسماك فتكون عينين ملتصقتين باتجاه واحد  ) ،وهنا ارى الفكرة الفلسفية التي ٲراد غونتر غراس ٲن يقدمها عن تلك الكائنات التي تختبئ في الحضيض ولاترى العالم الا بعينين مشوهتين وبٲتجاه واحد فقط .
 المنحوتة  منصوبة في حديقة  بيت الفنانيين والٲدباء في (Behlendorf) و نسخة اخرى منها في منزل الكاتب في (Lübeck).
 في عام 1986  اطلق غونتر غراس روايته " الجرذان " مرفقة بمجموعته النحتية عن الجرذان ومنها منحوتة "الفتاة مع الجرذ" وهي منحوتة من البرونز تمثل رٲس فتاة يقف عليه جرذ كبير وترافقت المجموعة مع رسومات كثيرة عن الجرذان وقد ابدع غونتر غراس النحات والرسام في مجموعته تلك .
في العام 2006 في كتابه "بين البصلةوقشرتها " ٲثار غونتر غراس جدلا واسعا لٲنه اعترف بانتماءه لسلاح (ٲس ٲس) فقد عاش تجربةالحرب وهو لايتجاوز 17 عاما ووقع اسيرا لدى الامريكان وباعترافه هذا وضع غونتر غراس تكامله الاخلاقي ومصداقيته على المحك ،فالنشٲة الذاتية لغونتر غراس كجندي تضمنتها مسودة كتابه " بين البصلة وقشرتها "وقد رسم لمجموعته هذه رسوما يصور فيها نفسه وهو جندي يعتمر الخوذة وكانت تلك الرسوم ما بين الاسكتشات والطباعة الحجرية .
مخزون غونتر غراس حوالي 2000 لوحة مابين الرسوم والٲلوان المائية و 450 من النقوش والطباعة الحجرية وٲكثر من 100 من المنحوتات متنوعة الخامات .
ان المخزون الادبي والفني الرائع الذي تركه لنا غراس استحق عليه وبجدارة جائزة نوبل للاداب واستحق بجدارة ايضا ٲن يتربع على عرش الٲدباء الالمان ما بعد الحرب العالمية الثانية

المراجع :
---------


.*ويكيبيديا
 .* Günter Grass - der Künstler - DW
                                                                              
* The Blind watch maker )
 صانع الساعات الاعمى ل ( ريتشارد دوكينز ) وقد ٲخذ ٲسم كتابه هذا من كتاب ( جدلية صانع الساعات) ل ( ويليام بالي )