سورة الحرب العالمية الثالثة

ايدن حسين
2016 / 7 / 9

طه .. ما انزلنا عليك الفران لتذبح
انا ارسلنا بوش الى صدام لما طغى
فاوحينا له ان قل له قولا غليظا لعله يخشى
فأراه اياتنا كلها
لكن الظالم ابى
فانظر كيف كان عاقبة الظالمين
و لقد مننا قبل ذلك على عبدنا كلينتون
اذ قالت مونيكا .. ليرضخن لما آمره به او ليلقى عذابا اليما
فاستدعته و غلقت خلفه الابواب
و لقد همت به و هم بها لولا ان رأى برهان ربه
و ظن انما فتناه .. فصاح و زمجر هاربا
ثم علمناه امام الشعب الاعتذارا
و ان له لدينا حسن مآب و زلفى
الم تر كيف فعل ربك باليابان
اذ رمينا عليهم قنبلة .. فقالوا انا بما ارسلتم به كافرون
فعززنا بقنبلة ثانية .. لعل اليابان تخاف او تخشى
ان الحرب العالمية الثالثة لآتية اكاد اخفيها
فترى السماء ملبدة بالغيوم
و الارض مظلمة لا يكادون يرون ايديهم في الظهيرة
و ريح صرصر حامية
و صيحة مدوية
و ترى الناس تحترق كأنهم اعواد كبريت
و ترى الجبال تحسبها ثابتة
فاذا اتى امر الله .. ذابت كأنها زبدة وضعت تحت الشمس في يوم صيف
ان في ذلك لبلاغ للناس
ايها الناس .. ليست المسالة لعبة
اذا لم تتخذوا الاحتياطات اللازمة
فالعجوز الشمطاء اتية لا ريب فيها
..