رسالة الى كيسنجر العجوز

ماجد الحيدر
2016 / 1 / 20

رسالة الى كيسنجر العجوز
ماجد الحيدر

هنري كيسنجر.. أيها الداهية العجوز.
وأنا أنظر الى هذا الخراب الشاسع الذي يمتد ويمتد حتى السماء..
وأنا أنظر الى اللصوص البهائم الهوج الذين صاروا يلعبون بالمليارات بسبب تلك المادة السوداء الكريهة الرائحة التي بزغت فجأة من تحت أقدامهم الحافية المشققة.
وأنا أنظر الى إنحطاط وفساد الأمم والشعوب والساسة والمثقفين وتجار الدين والعساكر والسوقة والأسواق والجوامع والشوارع والجامعات في هذا الشرق البائس التافه الضحل الدموي المتخلف المتقلب في عفونة التاريخ وثارات الأجداد من سواحل الأطلسي الى جبال تورا بورا..
أتذكر قولك قبل عشرات السنين: سيأتي يوم نؤدب فيه هؤلاء "الكاولية" الراقدين على بحار النفط!
يا سيدي لا حاجة بنا الى التأديب..
نحن شعوب "أدبسزية" منذ الأزل وسنبقى كذلك الى الأزل.
نحن حرامية بيت، غارقون في الفساد والأوهام والشعارات، تسوقهم خصاهم وشهوة الدماء..
ما نحتاجه منكم أن تنزلوا علينا رحمتكم بقنابل سوبر-نووية لا تذر حيا على هذه الأرض..
نظفوا الأرض منا.. وخذوها هنيئاً مريئاً!