نقاد العراق الجدد -1-

سلام إبراهيم
2015 / 10 / 31

نقاد العراق الجدد

نماذج من نقاد العراق الآن -1-

يكثر في العراق الآن ويشيع أنصاف المثقفين يكتبون مقالات عن روايات وكتب تدل على أن ليس لهم علاقة لا بالرواية ولا بالنقد مجرد تراكم لغوي وتراكيب مطعوجة لا تدل على شيء يعقبها شرح لا علاقة له بما تصوره أنه جهد نظري يبدو انه ركبه من كتب النقد المترجمة على طريقة (نحباني للو) وهنا نماذج
(ديناميك السرد / أن مهمة إتصال الغايات السردية خاضعة إندماجيا الى غايات النوع السردي وهيئاته على مستوى الفعائل الحدثية وتقنيات الصياغة . الفرد الكاتب لايمكن أن يمنع غاياته في الخطاب من أن تتسرب الى الآخر طالما وضع لها قيماً مرجعية تناصية , وربما سياقية , تعينه على صنع شيفرات مضمرة ومفتوحة . لسوف تصبح قرارات البث الروائي قرارات مشتركة بين الروائي والآخر , الناقد أو المتذوق )
تفضلوا (خاضعة إندماجياً)
يمكن هذا مشتقة من أندماج المليشيات بالجيش والشرطة اللي طيح حظ العراق وقواته
(فعائل الحدثية)
ما تدري هذا التركيب المطعوج ضيع الحدث والحداثة
(طالما وضع لها قيماً مرجعية)
الكاتب يضع قيما مرجعية
يمكن هذا مشتقة من مصطلح مرجعية الحوزة وقيمها
و (قرارات البث الروائي قرارات مشتركة)
يمكن هذا المصطلح مستل من القوات الوطنية المشتركة

نماذج من نقاد العراق الآن -2-

هنا نموذج اخر للصياغات النظرية التي تقدم لشرح الرواية. مثل هذه الكتابات المصاغة بطريقة مفبركة ليس لها علاقة بالنقد والمصطلحات النقدية ولا ترتبط لا بالنقد الثقافي ولا بالأكاديمي وأنما فبركة لغوية عسيرة قضى كاتبها ساعات يشيل ويحط ويشتق بما ليس له علاقة لا بالنص ولا بالتحليل تخدع وتضلل الجيل الشاب قليل الخبرة من عشاق الأدب إذ يعتقدون بأن هذا الكلام مصطلحات أدبية نقدية مما يشيع ثقافة الجهل وبالمناسبة هنالك عدد كبير من كتاب هذا النمط كنت أتابعه منذ ثمانينات القرن الماضي ينشرون في صحافة الدكتاتور السابق الثورة والجمهورية التي كانت تصلنا بأنتظام إلى مناطق الثوار في الجبل. وهم الآن يتسيدون المشهد ويشيعون الجهل النقدي في العراق تفضلوا:

(رواية تتبنى إتجاهات تصييغ الشخصية ورفع الحدث اليومي لمرتبة السديمي , وما يلحق هذه من تبئيرات ثيمية وفنية , حيث أن النمو الإجتماعي لذاتية الأبطال يتصيّر مراقبة ونقلاً وفاعلاً ومتقمصاً لوعي الفرد الجمعي دونما ضغوطات خارجة عن الذاتية . كما أن النمو السردي للأحداث بطريقة التحولات التدريجية ترفعها الى مستوى الحدث الغرائبي , بإشراك قوى اللامعقول , ليصير الحدث , فيمابعد , حدثاً شبه واقعي تخيلي . سنهتم بتوظيب العمل للحالات تلك بحسب الآتي . أ ـ تصيير الشخصية / 1ـ يبدأ نمو الشخصية للصوغ التعاقبي على مراحل).

(رواية تتبني تصييغ الشخصية)
يمكن مشتق مصطلح التصييغ من زواج الصيغة الشيعي بالمصطلح الإيراني لزواج المتعة
وشوفوا هذه الفذلكة الما بيه معنى من نوع (نحباني للو)
(حيث أن النمو الإجتماعي لذاتية الأبطال يتصيّر مراقبة ونقلاً وفاعلاً ومتقمصاً لوعي الفرد الجمعي دونما ضغوطات خارجة عن الذاتية)
تصورا مصطلح (تصيير الشخصية) شوفوا أشلون يشرحه (يبدأ نمو الشخصية للصوغ التعاقبي على مراحل)
نحبانك لولا يا ناقد يا فصيح