أيوب يقطع شرايينه - شعر

ميشيل دانيال
2015 / 7 / 31

(1)
أيوب ...
يتململ وينادي
يا رب
قد نفدالصبر
والذل على
وجهي بادي
قد طفت الكون بلا أمل
قد بعت تراب الأجداد
قد صرت رهينا مسجونا
لتراث قديم الأمجاد
أيوب ...
في الكون يجوب
في صمت الليل
القاسي يذوب
ويئوب في ذل المغلوب
وأنين عاد
كما الشؤبوب
في ليل ذي صمت رهيب
(2)
عطشان
في يوم حار
لا يجد ماء
من جار
مصروع من شمس قاسية
لا يجد ظلا
لجدار
(3)
كان يحلم
ذات يوم
أن يلاقي اليوم نصرا
كان يحلم أن يبدل
ظلمة الأحزان
فجرا
غير أن الأمر كله
كان وهما
كان قدرا
(4)
أيوب
صرخة مغلوب
يعلومنبره وينادي
فجرا
في كل الناس
ينادي جهرا
إن كل الحق زال
قد تبدى الحق كفرا
قد زهوت
أني سرت
في رباكم
قلت كفرا
قد أقول اليوم كفرا
وأكون الغد ذكرى
أي مجد
فقد سيفا
فهو وهم
جر فقرا
**************************