أسد وقطة من أنف الأسد

ميشيل دانيال
2015 / 7 / 16

من ابداعات السلفية الإسلامية وعلومها الفاخرة البهية :


عطس الأسد فخرج من أنفه قطّ و قطّة!!!



8 - لمَّا حملَ نوحٌ في السَّفينةِ من كلٍّ زوجينِ اثنينِ ، قالَ له أصحابُهُ : وَكيفَ تطمئنُّ المواشي ومعَها الأسدُ فسلَّطَ اللَّهُ على الأسد الحُمَّى فَكانت أوَّلَ حمَّى نزلَت إلى الأرضِ فاشتغل بنفسه ثمَّ شَكوا الفأرةَ فقال الفويسقَةُ تفسدُ علينا طعامَنا ومتاعَنا فأوحى اللَّهُ إلى الأسدِ فعطسَ فخرجتِ الْهرَّةُ فتخبَّأتِ الفأرةُ منْها


الراوي: أسلم مولى عمر بن الخطاب المحدث: ابن حجر العسقلاني - المصدر: تحفة النبلاء - الصفحة أو الرقم: 158
خلاصة حكم المحدث: إسناده صالح مع إرساله


تخريج آخر للرواية :

لما حمَل نوحٌ في السفينةِ مِن كلٍّ زوجَينِ اثنَينِ قال أصحابُه: كيف نطمئِنُّ أو تطمئِنُّ المواشي ومعنا: الأسدُ فسلَّط اللهُ عليه الحُمَّى فكانتْ أولَ حُمَّى نزلَتْ في الأرضِ فهو لا يزالُ محمومًا، ثم تشَكَّوُا الفأرةَ فقالوا: الفُوَيسِقَةُ تُفسِدُ علينا طعامَنا ومتاعَنا فأوحى اللهُ إلى الأسدِ فعطَس فخرجَتِ الهرةُ منه فتخبَّأَتِ الفأرةُ منها
الراوي: أسلم الحبشي المحدث: السفاريني الحنبلي - المصدر: كشف اللثام - الصفحة أو الرقم: 4/211
خلاصة حكم المحدث: مرسل -