إضاءة / ( سالوفه عجايز والعاقل يفتهم )

حامد كعيد الجبوري
2015 / 2 / 17


جان ياما جان في قديم الزمان أكو 3 خوان ، كل واحد ساكن ديره وبيناتهم زيارات وطلعات وسفرات ، وجان ابوهم الحاكم ظالم وحرامي كلب ابن كلب ويذبح عالشبهه ، بس ضابط الأمور وكلها تخاف من سيفه وميطير طير بضبابه ، المهم الحاكم مات وبقت اﻻ-;-مور فلتانه وراه ، واحد من ذوله الخوان ميعرف يشتغل بس حرامي وترس جيوبه بمال الحرام ، اﻻ-;-خو الثاني اشتغل سلاب وذباح ويذبح عامي شامي كلمن يفوت من يمه ، اﻻ-;-خو الثالث عطال بطال ﻻ-;- شغل وﻻ-;- عمل لأن الكاع الكاعد بيها كلشي موجود ، مي وفواكه وزراعه وجبال وكلشي وكلاشي بيها ، وأستمر الحال وكلمن يهادد على أخوه ، فد يوم اشتهت مرت اﻻ-;-خو العطال بطال أتشوف أخوة رجلهه وكرايبها شلون عايشين شلون مدبرين أمرهم ، ويجوز أستغفر الله رجلها دزها على أخوته عنده غايه بيها ، المهم أجت وصارت جيتها يم الذباح ومرت من يمه وسلمت عليه ، الرجال يا غافلين ألكم الله بس شافهها سلم عليها وسألها عن أخوه وشلون عايش وعزمها أبيته ، ومن أتعذرت وما قبلت تتأخر كلها الله وياج مرت اخويه سلميلي على اخويه وعلى ويلاده ، ونفس الشي مرت على اﻻ-;-خو الحرامي وسلمت عليه وسلم عليها وما قبلت يعزمها وتتعطل على رجلها وينشغل باله عليها ، من رجعت الحرمه لرجلها سولفتله عن كرم اخوته وشلون عايشين من وره البوك ومن وره الذبح والتسليب ومنشنشين بمال الحرام اشو رجلها ﻻ-;- محزوز وﻻ-;- ملزوز جر خنجرك واكتل مرتك وصاح ألله واكبر اخوتي باكو فلوسي وفلوس مرتي والنوب رجعتلي حامل ، صاحت العشاير على أخوته وكالت عمرنه ما سمعنه هيج اخوة يسوون بخوهم هيج فاينه من عمت عينكم على هاي الدكه الرديه ، وفوكاهه العشاير فرضو عليهم فصل ( ضريبة ) على ساينة العشاير ، وحشه كدركم اﻻ-;-خو الحرامي دفع كل الفلوس البايكها وما كفت ، وقسطت شيوخ العشاير دين بركبته يدفعه كل راس شهر ، ونفس الشي ويه اﻻ-;-خو الذباح السلاب ، وما أطولها عليكم اﻻ-;-خو الثالث ذكي وداهيه وفطن فرهد مال اخوته وحط رجل على رجل وكام يضحك على أخوته القشامر تعرفون ليش ؟ اني اكلكم ليش ، ﻻ-;-ن ذوله اﻻ-;-خوة كل مالهم اللي ورثوه حرام جمعه الحاكم الظالم أبوهم من دم الفقره ، وأكيدن مترجع خوتهم مثل كبل اﻻ-;- يفكرون شلون يرجعون للفقره حقهم ، ويخلصون ركابهم من فريضة العشاير ، وتعيشون وتسلمون ، للإضاءة ............ فقط
.