جاذبية

رسمية محيبس
2014 / 9 / 30

سأقلم أظفارك أيتها القصيدة
اقص شعرك الكث وحواجبك الغليظة
أنت تشبهينني الى حد بعيد
بجنوني وطيشي وطفولتي
طفولة لم تدجنها الأعاصير
لكن أصابعي تحد من جنونك المريع
سوف لا أسمح لأحد بإبتزازك
او إدخالك عنوة مصحة المراض العقلية
فجنونك متعتي الوحيدة
له جاذبية غريبة
وطعم مر على اللسان
هو جواز مرورنا نحن الإثنتين
قد لا يحتمل العام تلك الأخطاء الفادحة التي نرتكبها معا
أنا بغرابتي وعنادي وقلة إكتراثي
وأنت بملامحك الفضة ورقتك التي تجرح القلب