شَش بيش !!!

عمّار المطّلبي
2013 / 10 / 11

* سيكون موضوع هذه المقالة ( التصريحات الفعّالة) التي ( قام) بها السّادة المسؤولون في حكومة العراق الفدراليّة الموحّدة ردّاً على التفجيرات الأخيرة بالسيّارات المفخّخة و الأحزمة الناسفة التي ذهب ضحيّتها آلاف الشهداء و الجرحى !
و نبدأ أوّلاً بالقائد العامّ:
* فخامة رئيس الوزراء نوري المالكي:
( بحمد الله اليوم إنتهت الصورة المؤلمة ، وعادت الحريات ، وبدأ الناس يتنفسون نسائم الحرية والديمقراطية ) !!!!!!
يتنفسون نسائم الحرية والديمقراطية !!!!
أُفّيييييييييييييش!!!!
* محافظ بغداد علي محسن التميمي:
( تأتي هذه التفجيرات بشكل ممنهج وبتوقيت يكون فيه المواطنون متجمعون في الاماكن العامة )
خوش اكتشاف !!!
لگفهه أُوهيَّ طايره !!!!!!!
الأماكن العامّة، و حين يكون المواطنون متجمّعين !!!
* حقوق الإنسان النيابية:
( أن جرائم الإرهاب البشعة لن تثني أرادة الشعب في الاستمرار بالعيش الرغيد والحياة الكريمة ) !!
عيش رغيد ؟!!!!!!!!!!!!!!
يا .......... !!!!
* رئيس كتلة المواطن باقر جبر الزبيدي:
( القلب ينزف دما والعين تدمع ) !!!!
و لكنّا لا نقول إلاّ ما يُرضي الربّ !!
* فخامة القائد العام نوري المالكي:
( القوات الأمنية ضربت الإرهابيين وقتلتهم كالجرذان)
* رئيس كتلة المواطن باقر جبر الزبيدي:
(كما ان احداثا مماثلة حصلت في منطقة الشورة 30 كم جنوب الموصل حتى القيارة 90 كم جنوب الموصل حيث سقطت مراكز شرطة وهروب سرية الطوارىء وليس بعيدا عن مستوى هذا الحراك ماحصل امس واليوم في قضاء الحويجة حيث دخل الارهاب القضاء وفجر اكثر من 20 منزلا لقادة في الجيش والشرطة" ) !!!!!
مَنْ نُصدِّق ؟!!!
* رئيس مجلس النواب الاسبق محمود المشهداني:
( الصمت في حضرة نزيف أحبتنا من أهلنا العراقيين اليوم ابلغ من دموع تنزف لا تلبث ان تجففها رياح الحياة اللاهبة ) !!!
لا هذا أضبط بالإنشاء من نوري !!
* القيادي في حزب الدعوة ورئيس لجنة الامن والدفاع البرلمانية حسن السنيد:
( الآن المنطقة الأكثر استقراراً نسبيّاً هو العراق ) !!!!!!!
الرابط: http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=Uz-WaZJJa4Y#t=21
لمْ أعلّق، لأنّي كنتُ مشغولاً بتأمّلهِ و هو يتحدّث !!!
* إئتلاف النجيفي رئيس مجلس النوّاب:
( استقرار العراق وايصاله لبر الامان المنشود ضرورة وغاية يجب العمل بشكل جدي للوصول اليها ) !!!
راح يوصل إلى برّ الأمان، بس وحده بلا ناس!!
* النجيفي أيضاً:
( اننا نجدد مطالبتنا للحكومة واجهزتها الامنية بضرورة ايلاء حماية الشعب اهمية قصوى، واخذ الامور على محمل الجد ) !!
على محمل الجدّ !!!!
شنو چنتو تتشاقون ؟!!!!!!!!!!!!!!
* وكيل وزارة الثقافة طاهر الحمود:
( مطلوب من المثقف العراقي التصدي لما يجري اليوم من اعمال قتل وارهاب من خلال وسائل التعبير ) !!!!!
وسائل التعبير !!!
يعني على الطريق البرّي بين العراق و الأردن، على المثقّفين نچخ قصص طويلة و قصص قصيرة و قصائد نثر، للتصدّي للقاعدة ، و في المناطق الخطرة جدّاً يتمّ نچخ قصائد عموديّة، للتصدّي لإرهابيّي داعش و الغبراء!!
في بغداد، يتصدّى المثقّفون للسيّارات المُفخّخة، بالروايات و اللوحات التشكيليّة !!!
لا رُبْطَتْ !!!!!!!
* القيادي في المجلس الاعلى الاسلامي العراقي عادل عبد المهدي:
( فلنجعل من مآسينا وموتانا وقتلانا وما تكبدناه في تاريخ مشحون بالخلافات والانانيات ذخيرتنا ) !!!!!!!!!!!!
و الله أحسن ذخيرة: أنانيّات و خلافات و قتلى و موتى و مآسي ..
ضيفلهه إبدربك: سرقات !!!!!!!!!!!
* عمار الحكيم رئيس المجلس الاعلى الاسلامي العراقي:
( الاجواء الايجابية في المنطقة تساعد أكثر من أي وقت مضى على توطيد الامن والاستقرار في المنطقة والعالم ) !!!!!!!!!!!!!!
شلون أجواء إيجابيّة بالمنطقة، خصوصاً بسورية و مصر و العراق !!!!!
هاي شلون دبَّرتهه مولانا؟!!!!
بالمناسبة كان السيّد في زيارة لطهران .. الصورة المرفقة مع الخبر تُظهرهُ و هو يبتسم ابتسامة عريضة ( عليمن؟ ما أعرف ) .. ما يحزّ بالنفس أنّ مسؤولي الدول الأخرى يقطعون زيارتهم إنْ جُرِحَتْ بزّونة، أو تشقلب سنجاب، أمّا سيّدنا فلم يأتِ هناك على ذكر ما حدث .. معذور .. الموضوع مُكرّر !!!!!!!!
***
هذه أعزّائي من الجنّ و الإنس ( نمّونه ) من تصريحاتهم بعد آخر المجازر التي فُجِّرتْ فيها 13 سيّارة مُفخّخة .. تصريحات يقولونها بعد كلّ انفجار .. و يردّدونها بعد كلّ مذبحة ..
إنشاء رخيص تافه خاوٍ لا معنى له : شش بيش !!!!!
آخ يا عراق !!!!!