صَاحِبي المُستشار

حسين سليم
2012 / 1 / 16

كنّا نتقاسمُ رغيفَ خبزٍ يابس
في اليوم ، ندخنُ نصفَ سيجارةٍ
تقاسَمنا معاً
الزِنْزانةَ
السّجن
وكهْف الجَبلِ
لونهُ لوني
كنّا نجوبُ الشارعَ
ببَقيّة يَقيِن
فَرحِينَ بأسْمالِنا
لوني لونهُ
باعدَنا المنفى سنوات
هل كانَ المنفى مفسدةً؟
..........
أ أتْعَبنا المشوارُ؟
.........
وحِيْن عُدنا
صارَ صاحبي الفقيرُ مستشاراً
قرأتُ نصْفَ سُورةِ الحمدِ
وحِيْن تغيّر لونهُ
أكملتُ الفاتحة عليهِ