(( لونٌ هجراتي ))

محمد عبيدو
2010 / 4 / 13

أيتها التربة
أيها الفضاء
يا رثاء المدن المهدورة ..
مائلاً
إلى
احتمالات
الهباء
أتصيد الكلمات
أراود النساء
عن ذهولهن
أصنع من الحنين
فاكهة
وأمضي بهن
إلى مخبأ المعاني ..
مرتدياً
نمنمات
الجنون
يسكنني لونٌ هجراتي ..
موشحاً بالصحراء
ضللني الطرق ..
الصخرة على كتفي ..
سرقتني أزمنة التعب
ضيعت
في
سفري
مفاتيح
النهار
أصعد بلاداً
منذورةً للحب حيناً
وللقتل أحياناً ..